Psst...

Hey, do you want to get language learning tips and resources every week? Join our mailing list to receive new ways to improve your language learning in your inbox!

Join the list

Arabic Audio Request

hhamburg
211 Words / 1 Recordings / 0 Comments
Note to recorder:

Modern Standard Arabic please, and speaking carefully for a new learner of Arabic

ركزت جل العناوين الرئيسية في كبريات الصحف والمجلات الأميركية اليوم على تداعيات الأزمة المتفاقمة بين كوريا الشمالية ودول الجوار والولايات المتحدة بسبب التجارب النووية والصاروخية التي تجريها بيونغ يانغ.

فقد قالت نيويورك تايمز إن الاختبار النووي السادس الذي أجرته بيونغ يانغ أمس الأحد دفع الإدارة الأميركية إلى التحذير بأن تهديد الولايات المتحدة وحلفائها بهذا السلاح "سيواجه برد عسكري كاسح".

وأشارت الصحيفة إلى أن الاختبار ورد الرئيس دونالد ترمب أثارا على الفور أسئلة جديدة حول إستراتيجية الرئيس بشأن كوريا الشمالية، وفتحا صدعا جديدا مع كوريا الجنوبية التي انتقدها ترمب بسبب "الحديث عن التهدئة" مع الجارة الشمالية.

يُذكر أن هذا التفجير كان الأقوى الذي أجرته كوريا الشمالية على الإطلاق حيث إن الانفجار تسبب في هزات ترددت أصداؤها بكوريا الجنوبية والصين. ويقدر الخبراء أن التفجير كان أشد قوة بأربعة إلى 16 ضعفا من أي تفجير سابق، وقوته التدميرية أكبر بكثير من القنابل التي ألقيت على مدينتي هيروشيما وناغازاكي اليابانيتين خلال الحرب العالمية الثانية.

وألمحت الصحيفة إلى أنه في الوقت الذي استعرضت فيه وزارة الدفاع الأميركية (بنتاغون) سلسلة من الخيارات العسكرية لضربات موجهة ضد المواقع النووية والصاروخية بكوريا الشمالية، قال مسؤولون لترمب إنه ليس هناك ما يضمن إمكانية تدمير الولايات المتحدة لجميع المواقع بضربة واحدة سريعة. كما أن الهجمات الإلكترونية -التي أمر بها الرئيس السابق باراك أوباما ضد برنامجها الصاروخي- قيل إنها كانت غير فعالة.

Recordings

  • التجارب النووية لكوريا الشمالية هدفها شق صف خصومها ( recorded by yourperfectguide ), standard

    Download Unlock
    Corrected Text
    more↓

    ركزت جل العناوين الرئيسية في كبريات الصحف والمجلات الأميركية اليوم على تداعيات الأزمة المتفاقمة بين كوريا الشمالية ودول الجوار والولايات المتحدة بسبب التجارب النووية والصاروخية التي تجريها بيونغ يانغ.

    فقد قالت نيويورك تايمز إن الاختبار النووي السادس الذي أجرته بيونغ يانغ أمس الأحد دفع الإدارة الأميركية إلى التحذير بأن تهديد الولايات المتحدة وحلفائها بهذا السلاح "سيواجه برد عسكري كاسح".

    وأشارت الصحيفة إلى أن الاختبار ورد الرئيس دونالد ترمب أثارا على الفور أسئلة جديدة حول إستراتيجية الرئيس بشأن كوريا الشمالية، وفتحا صدعا جديدا مع كوريا الجنوبية التي انتقدها ترمب بسبب "الحديث عن التهدئة" مع الجارة الشمالية.

    يُذكر أن هذا التفجير كان الأقوى الذي أجرته كوريا الشمالية على الإطلاق حيث إن الانفجار تسبب في هزات ترددت أصداؤها بكوريا الجنوبية والصين. ويقدر الخبراء أن التفجير كان أشد قوة بأربعة إلى 16 ضعفا من أي تفجير سابق، وقوته التدميرية أكبر بكثير من القنابل التي ألقيت على مدينتي هيروشيما وناغازاكي اليابانيتين خلال الحرب العالمية الثانية.

    وألمحت الصحيفة إلى أنه في الوقت الذي استعرضت فيه وزارة الدفاع الأميركية (بنتاغون) سلسلة من الخيارات العسكرية لضربات موجهة ضد المواقع النووية والصاروخية بكوريا الشمالية، قال مسؤولون لترمب إنه ليس هناك ما يضمن إمكانية تدمير الولايات المتحدة لجميع المواقع بضربة واحدة سريعة. كما أن الهجمات الإلكترونية -التي أمر بها الرئيس السابق باراك أوباما ضد برنامجها الصاروخي- قيل إنها كانت غير فعالة.

Comments

Overview

You can use our built-in RhinoRecorder to record from within your browser, or you may also use the form to upload an audio file for this Audio Request.

Don't have audio recording software? We recommend Audacity. It's free and easy to use.